الفينيق ميديا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on pocket
Pocket
Share on whatsapp
WhatsApp

  اليوم الحادي عشر من سلسلة ارحل للشاعر حميد يعقوبي:  كن قريبا من نفسك

 

ارحل

 

إذا أحسست بأن أبشع طعنة قد وُجِّهَتْ إليك هي من أقرب الناس ، شخص كنتَ تتوسم فيه الخير والوفاء ..قد يكون صديقا استأمنته أسرارا ففضحك .. أو قريبا يأتيك تارة على هيئة شيخ كله وقار وبهاء ، وتارة على شكل ثعلب كله مكر ودهاء ،و أخرى على هيئة مصاص دماء .. قد يكون زميلا يتلون بشتى الألوان كالحرباء .. أو ممثلا بارعا يتقن لباس الأقنعة ولعب أدوار الذئاب بلا وجل ولا حياء ..قد يكون بهلوانا يتقن الرقص على حبال نواياك الحسنة بلا تردد ولا عناء ..

 

طعنة وراء طعنة ..ومع ذلك تعيش على أمل أن تجد يدا تمتد إليك من مغيث دون أن تستغيث إذا وقعتَ أرضا ، لكنك لا تلقاه ..تفتش عن قريب ينقذك إذا تكالبت عليك الدنيا ، ولكنك لا تلقاه .. تبحث عن خليل إذا تخلى عنك الأهل والصحب يكون لك عونا وسندا إذا خذلتك خطاك..لكنك أيضا لا تلقاه ..
يضنيك البحث .. يصيبك سهم اليأس فيرديك صريعا في عزلة تامة بعد صراع ، تشعر وكأنك عبارةٌ عن جثة متعفنة تود التخلص منها دون دفن أو مراسيم وداع ..وكأنها اللعنة التي حلت بقريتك فاجتمع أهلها يتدارسون أمر إقبارها ليلا قبل الصباح .

 

ارحل وكن أقرب إلى الله و قريبا من نفسك .
وعش بينهم مسالما لا مستسلما

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on pocket
Pocket
Share on whatsapp
WhatsApp

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تفوت أهم المقالات والأحداث المستجدة

آخر المستجدات