الفينيق ميديا

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on pocket
Pocket
Share on whatsapp
WhatsApp

الائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان يعبر عن رفضه الكذب والافتراء في حق الجمعية المغربية لحقوق الإنسان

 

بيان

 

الائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان يعبر عن رفضه الكذب والافتراء في حق الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ويؤكد أن مسؤوليها ومناضليها، فوق كل الشكوك و الشبهات

إن نضال الحركة الحقوقية المغربية وهي تقدم مزيدا من التضحيات ، من أجل سيادة حقوق الإنسان لجميع المغاربة، تجد نفسها مرة أخرى في مواجهة أعداء العمل النضالي، ضدا على المواثيق الدولية لحماية المدافعين والمدافعات عن حقوق الانسان.

ويتعرض الأصدقاء والصديقات في الجمعية لمغربية لحقوق الإنسان، لهجمة إعلامية شرسة ، تسعى إلى المس بسمعة مناضليها، والضرب في مصداقيتهم ، و النيل من جهودهم المتواصلة من أجل ترسيخ دعائم حقوق الإنسان ، والحد من الانتهاكات، حيث نسخت عدد من المنابر الإعلامية، أخبار تطعن في الذمة المالية للجمعية، وهو ما يعتبر في نظر القانون الجنائي تشهيرا بها وبمناضليها، ويستوجب تدخل النيابة العامة، خاصة وأن الوقائع المنشورة بتلك المواقع لا أساس لها من الصحة.

واعتبارا لكون الجمعية المغربية لحقوق الإنسان كفاعل أساسي داخل ‏الحركة الحقوقية بالمغرب، ومن كونها جمعية مناضلة وصامدة في مواجهة الانتهاكات المستمرة في مجال حقوق ‏الإنسان ،من اجل مغرب الكرامة والحرية، فإننا نعلن تضامننا وإدانتنا الشديدة لكل المضايقات التي تتعرض لها من أي ‏جهة كانت، و نندد بكل هده الممارسات التي تمس بمصداقية الجمعية، و نراهة مناضليها ومناضلاتها ، كما تمس بسمعة المغرب ا ‏مام المنتظم الدولي .

اننا في الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الانسان، إذ نؤكد مساندتنا وتضامننا مع الجمعية المغربية لحقوق الانسان، و نعبر عن تقديرنا لمواقفها الشجاعة، ومشروعية نضالاتها المتوافقة مع ثقافة حقوق الانسان ، ومنهجية نصرتها، كما هو مضمّن في المرجعية الحقوقية الكونية، لنشجب انخراط بعض وسائل الإعلام في الحملات المستمرة التي تروم تلفيق التهم دون سند ولا حجة، واختلاق الأكاذيب التي يذهب إليها ويستعملها ضعاف البصيرة والضمير.

كما ندعو كافة الهيئات والمنظمات المدنية والحقوقية المدافعة عن حقوق الإنسان ، أن تنهض للدفاع عن نفسها ، وعن حقوق مختلف مكونات المجتمع، من خلال نشر ثقافة التعايش والحوار وحقوق الإنسان، بما فيها الحق في التعبير بكل حرية تحت مظلة قواعد القانون والمبادئ الأخلاق… و أن تتصدى للمأجورين والمروجين للإشاعات والوشايات ، والزيف الذي يهدد السلم المدني والحياة الخاصة، و حرمة الأشخاص والمنظمات، حتى تنمحي محاكم التفتيش وعدالة الشارع، وإعلام السمسرة والارتزاق.

 

الكتابة التنفيذية

اللائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان
الرباط في:16 يناير 2022

 

الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان

المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان

العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان

جمعية هيئات المحامين بالمغرب

منتدى الكرامة لحقوق الإنسان

المرصد المغربي للسجون

الجمعية المغربية لمحاربة الرشوة

المرصد المغربي للحريات العامة

الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب

مرصد العدالة بالمغرب

الهيئة المغربية لحقوق الإنسان

منظمة حريات الإعلام والتعبير- حاتم

الجمعية الطبية لتأهيل ضحايا االعنف ةسةء المعاملة

المركز المغربي لحقوق الإنسان

جمعية الريف لحقوق الإنسان

الجمعية المغربية للدفاع عن استقلال القضاء

مؤسسة عيون لحقوق الإنسان

المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات

نقابة المحامين بالمغرب

الشبكة المغربية لحماية المال العام

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on pocket
Pocket
Share on whatsapp
WhatsApp

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تفوت أهم المقالات والأحداث المستجدة

آخر المستجدات